عزيزي المستخدم ... ان كنت من اعضاء هذا المنتدى فاضغط دخول

و ان كنت عضو جديد فاضغط تسجيل
ولكم جزيل الشكر الادارة



 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نص / الكنيسة نورت (3) *** 2017 * قصة قصيرة – إبراهيم أصلان *

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ناهل السيد



ذكر عدد الرسائل : 1800
العمر : 55
تاريخ التسجيل : 24/07/2009

مُساهمةموضوع: نص / الكنيسة نورت (3) *** 2017 * قصة قصيرة – إبراهيم أصلان *   الإثنين يناير 30, 2017 2:41 pm


ros ros ranat good sef
الألوان البيانية ..
*" تجاورنا سواء في البيت أو في قعدة الشاطئ " : كناية عن قوة الروابط بين عنصري الأمة .
*"تزيين الحارة":س.مكنية حيث شبه الحارة بعروس تتزين(التشخيص)/كناية عن الفرحة بقدوم رمضان *" نتبادل حملها إلى الفرن " : كناية عن التعاون .
الأساليب ..
*" لا يفطرون إلا مع الأذان " : أسلوب قصر بالنفي و الاستثناء للتأكيد و التخصيص .
*" نرص فيها الكعك " : أسلوب قصر بتقديم الجار و المجرور غرضه التأكيد و التخصيص .

س/" في البيت أو في قعدة الشاطئ " ماذا أفاد العطف بينهما ؟
*تعدد مظاهر التواصل بين المسلمين و المسيحيين .
س/لم وردت " ألواح " جمعا ؟
*للعموم و الشمول / أو- ( للدلالة على الكثرة ) .
س/" الكعك و البسكويت و الغريبة " ما علاقتها بما قبلها ؟
*تفصيل بعد إجمال للتوضيح ، و تدل على تعدد ألوان الأطعمة التي تُقدم في العيد .

" من أكثر صور تلك الأيام التصاقا بذاكرتي ، و ذاكرة أبناء جيلي من أهالي المنطقة انتظارنا مدفع الإفطار على شاطئ النهر ، كنا نتجمع عشرات الأولاد على الحافة و كان الشاطئ الممتد ينتهي بانحناءة تحت كوبري إمبابة الكبير ، و داخل هذه الانحناءة كان مدفع رمضان الرابض لا يبين منه شيىء ، لذلك لم نكن ننظر إلى هناك ، بل كانت عيوننا مصوبة في ترقُّب عبر النهر إلى مبنى شبه مختفٍ وراء الأشجار هناك في حي الزمالك ، ويكون النهر طافحا،و الماء مثقلا بطميه الفوار و تكون
الدنيا صيفا و البلح الأحمر طلع ."
المفردات :
التصاقا : ص) حضورا / تعلقا الحافة : الناحية / الجانب / الطرف ج- حافات – حَيف – حِيف
انحناءة : ميل ج – انحناءات الرابض : المقيم × المغادر ج – ربوض / روابض
يبين : يظهر × يختفي مصوبة : متجهة طافحا : ص) ممتلئا
مثقلا : ص) مُعبّأ / محملا طمي : ما يحمله السيل من طين رطبا أو يابسا ( و هو : الغرين )
الفوار : ص ) الكثير / المتدفق خالد : كردي
س/ما أكثر المشاهد التصاقا بذاكرة الكاتب كما فهمت من العبارة ؟
أو-للنهر الخالد دور في مداعبة مخيلة الكاتب ... وضح ذلك .
*من أكثر المشاهد التصاقا بذاكرة الكاتب و أبناء جيله و رفاق دربه من أهالي المنطقة انتظار مدفع الإفطار على شاطئ النيل ، ذلك المدفع الكائن أسفل كوبري إمبابة الكبير الذي لم يظهر منه شيىء ، لذلك كانت الأنظار تتعلق بالنهر ، و ذلك المبنى شبه المختفي وراء الأشجار .
س/حدد الكاتب من خلال العبارة زمن قصته ... وضح .
*في أشهر الصيف،و ظهور البلح الأحمر،وتدفق نهر النيل بمياهه الغزيرة،وتدافع مياهه بطميه الفوار .
الجماليات :
الألوان البيانية ..
*" من أكثر صور تلك الأيام التصاقا بذاكرتي " : س . مكنية حيث شبه الصورة بشيىء مادي يلتصق بذاكرة الكاتب ( التشخيص ) .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نص / الكنيسة نورت (3) *** 2017 * قصة قصيرة – إبراهيم أصلان *
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» ممكن طريقة 2017 للربح من منتديات احلي منتدي
» اليخوت الفخمة للرحلات البحرية والالعاب المائية 2017 دبي

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: خطوه بخطوه @ المتعلم :: الصف الثالث الثانوي :: اللغة العربية-
انتقل الى: