عزيزي المستخدم ... ان كنت من اعضاء هذا المنتدى فاضغط دخول

و ان كنت عضو جديد فاضغط تسجيل
ولكم جزيل الشكر الادارة



 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 نصوص (6 ) **** مصر تتحدث عن نفسها  * ( 1 ) -

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ناهل السيد



ذكر عدد الرسائل : 1800
العمر : 56
تاريخ التسجيل : 24/07/2009

مُساهمةموضوع: نصوص (6 ) **** مصر تتحدث عن نفسها  * ( 1 ) -   الخميس ديسمبر 15, 2016 8:53 am




 مصر تتحدث عن نفسها :  

                             شعر ( حافظ إبراهيم )    
-لُقب حافظ إبراهيم بشاعر النيل / شاعر الشعب .
-النص : من شعر العصر الحديث .
-غرض النص : الفخر .
-العاطفة المسيطرة على الشاعر : حب الوطن .
-هذا النص ينتمي لمدرسة الإحياء و البعث ( الكلاسيكية الجديدة ) .
س/لماذا يعد هذا النص من شعر التحرير ؟
*لأن الشاعر يفخر بأمجاد وطنه قديما و حديثا , وهذا اللون من الشعريشارك في إيقاظ الوعي القومي.
وقف الخلق ينظـــرون جميعا                  كيف أبني قواعد المجد وحـدي
و بُناة الأهرام في سالف الدهـ                    ـر كَفَوْني الكلام عند التحدي
أنا تاجُ العلاء في مفرق الشــر                 ق و دُرَّاتـُهُ فرائـِدُ عِقــدي
أي شيىء في الغرب قد بهر النـا                 سَ جمـالا و لم يكـنْ منه عندي
المفردات ..
الخلق : البشر /الأنام / الورى المجد : الشرف / النبل سالف : ماضي / سابق × قادم ج-سوالف
كفوني : أغنوني × أحوجوني التحدي : التنافس / التفاخر تاج : إكليل ج – تيجان / أتواج
العلاء: الرفعة / العلا × الضعة و الخسة مفرق:مكان فرق الشعر ص)وسط ج)مفارق دراته : لآلئه م- درة ص ) ممالك الشرق
فرائد : الجواهر النادرة م – فريدة   العقد : القلادة بهر : أعجب / أدهش / حيّر
س/وضح بم افتخرت مصر كما فهمت من الأبيات .... ثم ضع لها عنوانا .
*لقد وقف العالم كله ينظر إليّ متعجبا,ومستكثرا عليّ,كيف تمكنت بمفردي من صنع كل هذه الأمجاد ,  ولهؤلاء أقول إن أبنائي هم أحفاد الفراعنة بناة الأهرام الذين صنعوا المعجزات في شتى الميادين , وأصبحتُ بفضل أبنائي تاجا على رأس الشرق وهذا التاج مرصع بالأمجاد التي لا مثيل لها , و إذا كان الغرب يفتخر بنهضته و طبيعته و جماله , فلستُ أقلَّ منه جمالا , وكل ما يملكه الغرب عندي مثله .
*العنوان ( فكرة الأبيات ) : تاريخ مصر المجيد و طبيعتها الساحرة .

الجماليات ..
-لون بياني :
*( وقف الخلق ينظرون جميعا ) : كناية عن الدهشة و التعجب .
*( قواعد المجد ) : س . مكنية حيث شبه المجد ببناء يبنى .
*( بناة الأهرام ) : كناية عن موصوف , وهم القدماء المصريون .
*( أنا تاج العلاء ) : تشبيه حيث شبه الشاعر مصر بالتاج .
*( مفرق الشرق ) : س. مكنية حيث شبه الشرق بإنسان له مفرق .
*( مفرق ) : مجاز مرسل عن الرأس علاقته الجزئية .
*( فرائد ) : س. تصريحية حيث شبه أمجاد مصر بالفرائد .
*( بهر الناس جمالا ) : كناية عن شدة جمال مصر و عظمتها .  
-محسن بديعي :
*( جميعا – وحدي ) : طباق يؤكد ........
-الأساليب :
*( كيف أبني ) : أسلوب إنشائي نوعه استفهام غرضه التعجب .
*( أي شيىء في الغرب ) : أسلوب إنشائي نوعه استفهام غرضه النفي .
*( قد بهر الناس ) : أسلوب مؤكد بقد .

س/بم يوحي كل تعبير مما يأتي :
*( وحدي ) : توحي بعظمة شعب مصر و اعتماده على نفسه في بناء حضارته .
*( كفوني الكلام ) : توحي بحسم الموقف بأقوى برهان .
*( التحدي ) : توحي بقوة الصراع .
*( أنا ) : توحي بالفخر و الاعتزاز بالنفس .
*( بهر ) : توحي بشدة دهشة الناس من عظمة و جمال مصر .
س/ماذا أفاد استخدام الفعل الماضي ( وقف ) ؟ و المضارع ( ينظرون ) ؟
-الثبات و التحقق .                                            –التجدد و الاستمرار .
س/ما النقد الموجه للشاعر في البيت الرابع ؟
1-قول الشاعر( جمالا ) , فقد فسر ما يبهرالناس من نهضة الغرب من زاوية الجمال وحده , و الأفضل قوله ( ثراء – أو – نتاجا ) .
2-قول الشاعر ( و لم يكن منه عندي ) , فقد عابه النقاد لأنه قريب من العامية .

أنا إن قـدَّر الإلـه مماتـي             لا ترى الشرقُ يرفعُ الرأسَ بعدي
إن مجدي في الأُوليات عريقٌ             مَنْ لـه مِثـلُ أولياتـي و مجدي
نظر الله لي فأرشـد أبنائـي            فشـدوا إلـى العـلا أَيَّ شـد
المفردات ..
قدر : حكم / قضى الشرق:ص) الوطن العربي الأوليات:السنون الأولى م–أولى×نهايات عريق : أصيل / كريم × حديث
نظر الله : ص ) أكرمني بالتوفيق أرشد : دل / هدى × ضلل شدوا : حملوا بقوة × تراخوا / تقاعسوا
س/وضح بم افتخرت مصر كما فهمت من الأبيات ... ثم ضع لها عنوانا .
*أنا إن حكم الله بموتي فلن تقوم للوطن العربي قائمة , و ستجده منكس الرأس , فمجدي منذ القدم مشرف في جميع المجالات و لم يحقق شعب آخر مثله , و قد أكرمني الله عز وجل فهدى أبنائي إلى سبل العلا   وانطلقوا إليها بقوة و شجاعة لا مثيل لها .  
*والعنوان (فكرة الأبيات) : الله حافظ لمصر و أبناءها دوما.

الجماليات ..
-لون بياني :
*( أنا إن قدر.....) : س. مكنية حيث شبه الشاعر مصر بإنسان يتكلم .
*( قدر الإله مماتي ) : كناية عن الرضا بالقضاء و القدر .
*( مماتي ) : س. تصريحية حيث شبه الشاعر الضعف بالموت .
*( الشرق يرفع الرأس ) : س. مكنية حيث شبه الشرق بإنسان له رأس .
*( إن مجدي في الأوليات) : كناية عن عظمة و روعة أمجاد مصر و أصالتها .
*( نظر الله لي ) : كناية عن حفظ الله عز وجل و رعايته لأرض مصر .
*( شدوا إلى العلا ) : س . مكنية حيث شبه الشاعر العلا بهدف يسير إليه أبناء مصر .
-الأساليب :
*( من له مثل أولياتي و مجدي ) :  أسلوب إنشائي نوعه استفهام غرضه النفي .
س/( أبني المجد – أبني قواعد المجد ) أيهما أفضل ؟ و لماذا ؟
*التعبير الثاني أفضل لأنه يوحي بأصالة الحضارة المصرية و رسوخها , و يدل على وضع الأسس التي ينهض بها أبناء مصر على مر العصور .
س/بم يوحي كل تعبير مما يأتي :
*( إن قدر ) : تفيد الشك .
*(لا ترى الشرق يرفع الرأس بعدي):تعبير يوحي بمكانة مصر العظيمة بين دول الشرق العربي كله.
*( أي شد ) : تعبير يوحي بإعجاب الشاعر بقوة المصريين و علو همتهم .
س/( لا ترى الشرق ..) ما علاقتها بما قبلها ؟            
*نتيجة لما قبلها . wow  lol!
س/ماذا عاب النقاد على الشاعر في البيت الأول ؟ وبم ترد عليهم ؟
*عابوا عليه قوله ( قدر الإله مماتي ) , وأن هذا التعبير غير ملائم للجو النفسي , حيث يفخر الشاعر بأمجاد مصر و نهضتها المتجددة , فكيف يشبه مصر بإنسانا ميتا , و يمكن الرد عليهم بأن الشاعر استخدم أداة الشرط ( إن ) و هي تفيد الشك , فمصر خالدة على مر الزمن بإذن الله .

قد وعدْتُ العــلا بكـلِّ أَبــيٍّ             من رجالي فأَنجِزُوا اليوم وعدي
و ارفعوا دولتي على العلم و الأخـ              لاق فالعلمُ وحده ليس يُجـدي
المفردات ..
وعد:منّى×وعيد أبي : عزيز النفس ج- أُباة أنجزوا : أتموا / حققوا / اقضوا يجدي:ينفع/يفيد×يضر ماضيه:أجدى( ج-د-و)
س/ماذا يقصد الشاعر في البيتين بكلمتي ( العلم – الأخلاق ) ؟
*العلم : المعرفة المتنوعة .                                                      
*الأخلاق : السلوك الحسن .
س/ماذا طلبت مصر من أبنائها كما فهمت من البيتين ؟                                                                                                                                                                                                                                                    
*لقد وعدت مصر الشرف و الرفعة بأن تصل إليهما , لذلك فهي تطلب من أبنائها ألا يخذلوها و أن يحققوا أمانيها و وعدها , كما تطلب منهم أن ينهضوا بها معتمدين على الله أولا , ثم على أساسين ( أو- بعض الأعمدة ) هامين هما العلم و الأخلاق , فالعلم وحده لا ينفع صاحبه .[/b]
[/size][/color]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نصوص (6 ) **** مصر تتحدث عن نفسها  * ( 1 ) -
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: خطوه بخطوه @ المتعلم :: الصف الأول الثانوي :: اللغة العربية-
انتقل الى: